سماحة الشيخ د. عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ

سماحة الشيخ د. عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ

2022-08-13


وحيث سرني ما اطلعت عليه من جهود جبارة اختصرت المسافات الزمنية والمكانية، حتى غدا تحصيل العلم الشرعي المؤصل على المنهج السلفي الصحيح الخالي من شوائب البدع، ميسراً لكل أحد من المسلمين وهذا من فضل الله عز وجل.

وقد قمتم بهذا الجهد العظيم بإشراف ومتابعة من معالي الشيخ/ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ، وزير الشؤون الإسلامية، فإني لأشكر لكم هذا الجهد وأهنؤكم على ما وصلتم إليه وأحثكم على بذل المزيد كمًا وكيفًا وعلى الحرص على التطوير والاستفادة من معطيات العصر، وأبشركم بأنكم على ثغر من ثغور الإسلام فعليكم بالجد والاجتهاد، والحظوا بارك الله فيكم جانب الإخلاص لله عز وجل وتعاهدوا أنفسكم بذلك مع الحرص على متابعة رسوله صلى الله عليه وسلم فإن الله تعالى يقول: {الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملاً} فهذه هي العبرة وعليها لاعتماد فالمقصود الأعظم إحسان العمل بالإخلاص فيه وموافقة الصواب، وأنتم بتوفيق الله على خير عظيم نسأل الله لكم المزيد من فضله وأن يبارك لكم في عمركم وعملكم.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،،